الثلاثاء، 11 ديسمبر، 2012

مستخلصات: التقنيات الحديثة في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

بسم الله الرحمن الرحيم جامعة الدول العربية المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم معهد الخرطوم الدولي للغة العربية برنامج ندوة استخدام التقنيات الحديثة في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها الخرطوم 11-13 محرم 1431هـ الموافق 27-29 ديسمبر 2009م جلسات العمل اليوم الأول:الأحد 11 محرم 1431هـ الموافق 27 ديسمبر 2009م. الجلسة الافتتاحية :10:00- 11:30 1- القرآن الكريم: الطالب/ دارسي أحمدن إندونيسيا 2- كلمة منسق الندوة د. آدم إبراهيم أحمد 3- كلمة أ.د عبد الرحيم علي محمد إبراهيم مدير معهد الخرطوم الدولي للغة العربية 4- كلمة ضيف الشرف. 5- استراحة ومرطبات 11:00-11:30 الجلسة الأولى: 11:30- 1:00 رئيس الجلسة أ.د يوسف الخليفة أبوبكر 1- الورقة الأولى: 11:30 – 11:50 استخدام وسائل الاتصال ودورها في تعليم اللغات في التعليم المفتوح والتعليم عن بعد (دراسة تطبيقية على جامعة السودان المفتوحة). عمر الشيخ هجو رئيس قسم تحليل و تصميم النظم جامعـــة السـودان المفــتوحـــة الخاتمة و النتائج و التوصيات سعت هذه الدراسة إلى الكشف عن دور وسائط الاتصال في تعليم اللغات في التعليم عن بعد، بالتطبيق على جامعة السودان المفتوحة ومناقشتها من خلال الدراسة التطبيقية. و كذلك قدم البحث دراسة عن وسائل الاتصال من حيث تعريفها، ووظائفها المختلفة في تطويرتعليم اللغات، وزيادة فعالية التعلم. و تناول البحث العديد من وسائط الاتصال التعليمية التقليدية والحديثة، من حيث طبيعتها والأهداف التي تسعى لتحقيقها، وأساليب اختيارها، واستخدامها في التعليم والتعلم. ثم تعرضت الدراسة للتجديدات المعاصرة في مجال تقنيات الاتصال التعليمية في مجال اللغات، مع إبراز الدور الذي يلعبه كل من المعلم والمتعلم في ظل استخدامهما لتلك التقنيات. و تم التعرف على وسائط الاتصال بجامعة السودان المفتوحة نوعها و فاعليتها و عددها و رفع توصيات عنها حسب النتائج التي وصل إليها الباحث. النتائج إن أهم النتائج التي خرجت بها هذه الدراسة تتمثل في الآتي: 1. إن تعليم اللغات في الدراسة عن بعد هو الخيار الأنسب في فتح فرص التعليم لمن فاتهم التعليم لظروف مختلفة خاصة الأسرية وهي من اهداف الجامعة وفلسفتها الاكاديمية. و أن معظم طلاب الجامعة يدرسون لغرض التقدم الوظيفي ولإكمال تعليمهم. 2. وسائل الاتصال التعليمية المستخدمة في جامعة السودان المفتوحة تعد متقدمة إذا ما قورنت بالتجربة العملية في المؤسسسات النظيرة في المنطقة العربية و الإقليمية. 3. أسلوب الاتصال بين الدارسين و الجامعة لم يعد تقليديا و طريقة اتصال الطالب بالجامعة و الاعتماد على وسائط التعليم روعيت فيها اقتصاديات التعليم. 4. تفعيل وسائط الاتصال التعليمية المتعددة أكسب الدراسين أهم الخصائص الاتصالية التي من شأنها أن تفعل تعليم و تعلم اللغات و تطوره. 5. تعد الاستفادة من شبكة الاتصالات في تعليم اللغات في التعليم عن بعد محدودة جدا علما أنها تغطى معظم ارجاء البلاد. 6. وسائط الاتصال التعليمية تلبي حاجات الدارسين التعليمية التي تتمثل في: أ‌- التفاعل البناء في عملية التعلم. ب‌- إثارة اهتمام الدراسين للمادة التعليمية مما يساعد على ترسيخ الفهم والإدراك. ت‌- تقديم الخبرات حية، فكل إنسان له تصورات داخلية تتمثل فيما يتصوره من دلالات للرموز التي يتعرض لها، فإذا تطابق التصور الداخلي مع التصور الخارجي تمت العملية التعليمية بنجاح. ث‌- تربية حاسة التذوق الفني عند المتعلمين لما يتحقق فيها من تقنيات فنية من حيث أشكالها وألوانها. ج‌- آثار ظاهرة الفروق الفردية.. لكل تلميذ بيئته التي نشأ فيها وبذلك يختلف التلاميذ من حيث القدرة على الفهم والاستيعاب.. فتتيح الوسيلة للتلاميذ ذوي المستوى دون المتوسط فرصة الاستيعاب والتحصيل الذي يحققه زملاؤهم نظراً لأن الوقت المخصص للدرس قد لا يتيح للمعلم مزيداً من الشرح لهؤلاء التلاميذ. ح‌- الجذب والتشويق للمادة التعليمية، إلى جانب الحركة، ويتطلب ذلك استخداماً أمثل من جانب المعلم. خ‌- درجة الوضوح والشرح، وزيادة قدرة التلاميذ على التفكير. د‌- تثبيت الملعومات في أذهان التلاميذ. ذ‌- الملل والتسرب الذهني للتلاميذ و تسلسل الأفكار وترابطها. التوصيات 1. استخدام الأقمار الصناعية العربية، والهاتف والتلفزيون والراديو والحاسب و أن يتوفر لكل مركز وسائل الاتصال الحديثة بكل تقنياتها التعليمية وتحسين البنيات الأساسية. 2. تزويد الطلاب و أعضاء هيئة التدريس والأفراد بمصادر المعرفة والمعلومات اللازمة من خلال تقديم الوسائط التعليمية والمواد والأجهزة والمعدات المساعدة للاتصال في الجامعات والكليات والمعاهد، وكذلك للأفراد وتلبية حاجات الطلاب والهيئة التدريسية من خلال تقديم التدريب اللازم لهم على استخدام الأجهزة والتقنيات. 3. تفعيل الأشرطة السمعية في تدريس المناهج وتدعيم طرائق التعليم كوسيط مصاحب للمادة المكتوبة القائمة على التعلم الذاتي. 4. التركيز على استخدام التلفزيون التعليمي. 5. اعتماد أشرطة الفيديو كوسيط تعليمي. 6. الاهتمام بالحاسوب و لوازمه مثل الـ CD DVD. 7. إدخال الأشعة الالكترونية الأفقية ebeamكأداة تعليمية فعالة و قليلة الكلفة. 8. توظيف الاتصال الهاتفي بين المشرفين الأكاديميين في مراكز التعلم والدارسين في توجيه الأسئلة واستقبال التفسيرات والتوجيهات، وقد يستفيد الدارسون من هذه الخدمة فرادى أو كمجموعات صغيرة. و كذلك استخدام التلفون في الاتصال المباشر بين الدارس والمشرف. 9. تعريف الطلاب بخدمات المكتبة الالكترونية. 10. تفعيل الواقع الافتراضي. 11. إنشاء إدارة وسائط الاتصال التعليمية بالجامعة و المؤسسات النظيرة. 12. تاهيل المراكز التعليمية من حيث تقنية الاتصال و المعلومات. 13. تنمية المهارات اللغوية في مجالات العمل المختلفة عن طريق توفير فرص التعليم عن بعد لكافة شرائح المجتمع. 14. حث المهتمين والعاملين في الجامعات المفتوحة و التعليم عن بعد على الإشتراك في خدمات شبكة المعلومات الدوليةInternet. 15. توظيف تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في تطوير برامج تعليم اللغات في التعليم عن بعد. 16. إنشاء مركز متخصص في الفيديوكونفرس في المركز الرئيس بحيث يستطيع الباحثون و الطلاب من خلال متابعة المؤتمرات العالمية مع تطوير مراكز الحاسبات الآلية بمراكز الجامعة المختلفة للمشاركة في هذه المؤتمرات سواء بالفيديو أو بالصوت. 17. تعزيز الوعي بأهمية استخدام وسائل الاتصال التعليمية في التعليم عن بعد. 18. دراسة الإمكانات المتاحة لوسائل الاتصال التي يمكن أن تسهم في تطوير تعليم اللغات في التعليم عن بعد 19. توحيد جهود العاملين في مجال تعليم اللغات في التعليم عن بعد و التعليم المفتوح في الوطن العربي و الاستفادة من التجارب العالمية و الإقليمية تجويدا للنوع و حفظا للوقت و تقليلا للكلفة و الجهد و بخاصة في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها. 2- الورقة الثانية: 11:50- 12:10 استخدام الحواسيب في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها د. لياقت علي – رئيس قسم البحوث والدراسات العربية كلية مهاراجاس – جامعة مهاتما غاند- الهند ملخص : تعتبر اللغة مفتاح الانفتاح على الآخر وحلقة التواصل معه حيث أصبح تعلّمها حاجة ملحة في الحياة المعاصرة التي تشهد ثورة معلوماتية كبيرة نتيجة التقدم في الاتصالات ، من هذا المنطلق عملت جامعة آل البيت على تأسيس مركز اللغات في مطلع العام 1994 م ، ليكون جسرا بين طلاب الجامعة و اللغات الإسلامية والأوروبية وأيضا بين اللغة العربية وغير الناطقين بها . وحرصت الجامعة على استقطاب الكفاءات المتخصصة بتعليم اللغات المختلفة والعربية للناطقين بغيرها بالإضافة إلى تجهيز مختبرات حديثة متطورة قادرة على تحقيق الأهداف المرجوة ، وبهذه الخطوات تقدم مركز اللغات واشتهر في العديد من دول العالم رغم حداثته نسبيا فتدرس به الآن خمس لغات أجنبية هي : الانجليزية ، الألمانية ، الاسبانية ، الايطالية ، الفرنسية ولغتان إسلاميتان وهما : الفارسية والتركية ولكل واحدة من هذه اللغات برامج تعليمية متميزة يتم تدريسها باستخدام التكنولوجيا الحديثة المتطورة ، أما تعليم اللغة العربية لغير للناطقين بغيرها وهي التي ستكون محور حديثنا في هذه الورقة فيشهد لها الكثير بأنها ناجحة إلى حد كبير فإسهاماتها في نشر اللغة العربية في العالم محط احترام وتقدير الكثير من المهتمين بهذا المجال ، فاستطاعت هذه الشعبة أن تؤلف مناهج حديثة ومدروسة بدقة تتلاءم مع الثقافة العربية الإسلامية ، وبذلك تستقطب أعداد كبيرة من طلبة الدول الإسلامية والأوروبية كل عام وان توفر لهم أفضل البرامج المنهجية واللا منهجية . وحتى تحقق هذه الورقة أهدافها رأى الباحث أن يقسمها الى المحاور الآتية : 1_ معايير الجودة المعتمدة في وزارة التعليم العالي ( قسم المختبرات ) 2_ تعليمات مركز اللغات في جامعة آل البيت 3- برنامج مركز اللغات في تعليم اللغات الأوروبية واللغة العربية لغير الناطقين بها تقييم للعملية التعليمية في مركز اللغات . 3- الورقة الثالثة: 12:10- 12:30 الاتصالات عبر الحواسيب في تعليم العربية لغير الناطقين بها د. عبد العاطي بكري حسين علي المناعي مدير الرابطة العالمية للتربية والتعليم – دبي تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها مقدمـة: تعد اللغة العربية أقدم اللغات الحيـــة على وجه الأرض، و علــى اختلاف بيــن الباحثين حول عمر هذه اللغة؛ لا نجد شكـــــاً في أن العربيـــة التي نستخدمهــــا اليــــــوم أمضت ما يزيــــد على ألف وستمائـــة سنـــــة، وقد تكفّــــل الله – سبحانــــه و تعالى- بحفظ هذه اللغـــة حتى يــرث الله الأرض ومــن عليهـــا، قال تعالـــى {إنـــا نحـــن نزلنــــا الذكـــر وإنا له لحافظون}. ومنذ عصور الإسلام الأولى انتشرت العربية في معظم أرجاء المعمورة وبلغت ما بلغه الإسلام وارتبطت بحياة المسلمين فأصبحت لغة العلم والأدب والسياسة والحضارة فضلاً عن كونها لغة الدين والعبادة. لقد استطاعت اللغة العربية أن تستوعب الحضارات المختلفة؛ العربية، والفارسية، واليونانية، والهندية، المعاصرة لها في ذلك الوقت، و أن تجعل منها حضارة واحدة، عالمية المنزع، إنسانية الرؤية، وذلك لأول مرّة في التاريخ، ففي ظل القرآن الكريم أصبحت اللغة العربية لغة عالمية، واللغة الأم لبلاد كثيرة, ومع تغير الظروف المحيطة بها من آن لآخر لم تفقد ضرورتها. 4- المناقشة: 12:30- 1:00 5- استراحة الجلسة الثانية: 2:00- 3:30 رئيس الجلسة أ.د عبد الهادي محمد عمر تميم 1- الورقة الأولى: 2:00 - 2:20 تجربة جامعة الخرطوم في استخدام التقنيات الحديثة في تعليم اللغة الفرنسية د. حفيظة عبد القادر بابكر رئيس قسم اللغة الفرنسية – جامعة الخرطوم مُقترحات :- فى الختام لابد من طرح بعض المقترحات التى نأمل فى أن تكون مفيدة وهى: - تقوية دراسة الحاسوب في الجامعة وإعطاء أهمية للجانب التطبيقي . - توفير أدوات الوسائط المتعددة وتخصيص بعض الميزانيات للحصول عليها. - تدريب الأساتذة على إستخداماتها المختلفة. - التعاون بين المؤسسات المختلفة داخل وخارج الجامعة لتثبيت إستعمال الوسائط المتعددة. - نشر ثقافة ورفع الوعى بإستخدام الوسائط المتعددة. - تنوير الطلاب وحثهم على الإشتراك فى المسابقات العالمية التى يقتضى الإشتراك فيها إستخدام الوسائط المتعددة ولوجزئياً. - الإشتراك عبر الإنترنت فى عضوية الجمعيات التى تضم الدارسين للغة الفرنسية وتبادل الرسائل المكتوبة أو الشفاهية معهم مما يقود لإستخدامات مختلفة للوسائط المتعددة او لعدد منها. - تحميل بعض المواد المسموح بها والمناسبة التى تساعد فى تجويد اللغة خاصة الصوتية منها. 2- الورقة الثانية: 2:20- 2:40 واقع حوسبة تعليم اللغة العربية بوصفها لغة ثانية أو أجنبية أ. صلاح مدني د. حسن محمد دوكه المعهد العربي الإسلامي – طوكيو الملخص: في بداية السبعينات انتشر استخدام الحاسوب في التعليم بشكل واسع ، وذلك نتيجة لتطوير الحاسبات الأليكترونية المصغرة والميكروكمبيوتر ، وما رافق ذلك من انخفاض مستمر في أسعار التكلفة واستمرار في إدخال التحسينات على خصائص هذه الأجهزة.( بادي 2002 ) يرتبط الحاسوب بالتعليم تربوياً في مجالين هما : 1. تعليم الحاسوب : ويطلق عليه أيضا ثقافة الحاسوب ، وتعني دراسة الحاسوب في مجالي عتاده ( هندسة الحاسوب ) وبرمجياته ( علوم الحاسوب ) 2. حوسبة التعليم : وتعني توظيف الحاسوب كوسيلة تعليمية يستفاد منها في مجالي: أ. التعليم المدار بالحاسوب : حيث يوظف فيه الحاسوب في مجالات حفظ قواعد بيانات المؤسسة التعليمية وفي طباعة المناهج وتصميم الاختبارات واستخراج نتائج الدارسين. ب. التعليم بمساعدة الحاسوب : ويوظف فيه الحاسوب في تقديم المواد العلمية وأنشطتها في أنماط مختلفة من البرمجيات . تتناول هذه الورقة مفهومي اللغة الأجنبية واللغة الثانية مبينةً تعريفهما والفروق الواضحة بينهما . كما تتناول أيضاً أهمية حوسبة تعلم اللغة العربية بوصفها لغةً ثانية أو أجنبية. موضحةً بعض السس التربوية التي ينبغي مراعاتها في البرنامج التعليمي. مشيرةً إلى استخدام معامل تعليم اللغة المحوسبة، واستخدام السبورة الذكية Smart Board ، والتعليم والتعلم الأليكتروني E. Learning وبعض تطبيقاته على العربية بوصفها لغة أجنبية. وقد خرجت الورقة بتوصيات نأمل العمل بها. 3- الورقة الثالثة: 2:40- 3:00 تجربة جامعة آل البيت في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها وتعليم اللغات الأوروبية د. عبد الكريم علي عبد الحميد جرادات مركز اللغات – جامعة آل البيت ملخص : تعتبر اللغة مفتاح الانفتاح على الآخر وحلقة التواصل معه حيث أصبح تعلّمها حاجة ملحة في الحياة المعاصرة التي تشهد ثورة معلوماتية كبيرة نتيجة التقدم في الاتصالات ، من هذا المنطلق عملت جامعة آل البيت على تأسيس مركز اللغات في مطلع العام 1994 م ، ليكون جسرا بين طلاب الجامعة و اللغات الإسلامية والأوروبية وأيضا بين اللغة العربية وغير الناطقين بها . وحرصت الجامعة على استقطاب الكفاءات المتخصصة بتعليم اللغات المختلفة والعربية للناطقين بغيرها بالإضافة إلى تجهيز مختبرات حديثة متطورة قادرة على تحقيق الأهداف المرجوة ، وبهذه الخطوات تقدم مركز اللغات واشتهر في العديد من دول العالم رغم حداثته نسبيا فتدرس به الآن خمس لغات أجنبية هي : الانجليزية ، الألمانية ، الاسبانية ، الايطالية ، الفرنسية ولغتان إسلاميتان وهما : الفارسية والتركية ولكل واحدة من هذه اللغات برامج تعليمية متميزة يتم تدريسها باستخدام التكنولوجيا الحديثة المتطورة ، أما تعليم اللغة العربية لغير للناطقين بغيرها وهي التي ستكون محور حديثنا في هذه الورقة فيشهد لها الكثير بأنها ناجحة إلى حد كبير فإسهاماتها في نشر اللغة العربية في العالم محط احترام وتقدير الكثير من المهتمين بهذا المجال ، فاستطاعت هذه الشعبة أن تؤلف مناهج حديثة ومدروسة بدقة تتلاءم مع الثقافة العربية الإسلامية ، وبذلك تستقطب أعداد كبيرة من طلبة الدول الإسلامية والأوروبية كل عام وان توفر لهم أفضل البرامج المنهجية واللا منهجية . وحتى تحقق هذه الورقة أهدافها رأى الباحث أن يقسمها الى المحاور الآتية : 1_ معايير الجودة المعتمدة في وزارة التعليم العالي ( قسم المختبرات ) 2_ تعليمات مركز اللغات في جامعة آل البيت 3- برنامج مركز اللغات في تعليم اللغات الأوروبية واللغة العربية لغير الناطقين بها 4- تقييم للعملية التعليمية في مركز اللغات 4- مناقشة: 3:00- 3:30 الجلسة الثالثة: 7:00- 8:40 رئيس الجلسة أ.د عمر الصديق عبد الله 1- الورقة الأولى 7:00- 7:20 تجربة مركز الحكيم في تدريس اللغة الإنجليزية الأستاذ/ محمد الكبير Abstract The emergence of the information age has caused a srious technological advancement and a very high speed of information exchange and communication between indivisuals and groups. This has created an opportunity of a large pool of information waiting for researchers to tap. As one of the endeavous of life, educational system has been sreriously affected by this reality as new methods of taching and learning emerged with the emrgnce of the modern technology. Within the context of this modern development, the teacher nearly lost his trational authoritative stance withing the process of teaching and learning. His role is reduced to that of one of the many aids of teaching. This paper is an attempt to examine the reality of this new development of information age and its effect on education. In this cause, the communication models and theories are used as the theoretical frame work of the paper for their intelligebility with the realities of the information age that forms the basis of the work. The tradional educational theories are deliberately avoided in the theoretical explanation of the phenomenon for the counter productive nature of some of the theories especially the ones not answering to the needs of the information age. الملخص: إن بزوغ شمس عصر المعلوماتinformation age الذى أدى إلى التقدم المستمر والتوسعة المتواصلة في تقنية المعلومات والاتصال شجع على ايجاد مصادر للمعلومات اللامتانهية فى انتظار استغلالها من قبل الطلاب والباحثين. وقد تأثر النظام التعليمي بذلك تأثرا كبيرا يوحى بزوال طرق التعلم التقليدية, كما ظهرت نماذج حديثة للتعليم والتعلم مدفوعة بالوسائل التقنية الجديدة. ففى هذه الأوساط, لم يعد دور المعلم والمدرب أكثر من مجرد مساعد في عملية التحصيل العلمي حسب رغبات المتعلم. هذه الورقة عبارة عن دراسة واقع تأثير تقنية المعلومات والإتصال فى الحقل التعليمى فى الآونة الأخيرة على ضوء نظريات التأثير الإعلامى على الجمهور المستهدف, والتى هى أكثرحيوية ومواكبة لروح العصر المعلوماتى الحديث, بعيدا عن النظريات التربوية التقليدية العقيمة. ولنضمن الدقة, يكون تناولنا لهذا الموضوع من خلال تجربة مركز الحكيم لدراسات اللغة الانجليزية باعتباره رائدا فى توفير كورسات اللغة الإنجليزية لمختلف الأغراض فى السودان. 2- الورقة الثانية: 7:20- 8:40 تجربة مؤسسة الرواد للتربية والتعليم في مجال تعليم اللغة العربية عن بعد باستخدام التقنيات الحديثة عبد الله إبراهيم الخلف محمد الأمين أحمد عثمان 3- صلاة العشاء 7:40- 8:00 4- الورقة الثالثة: 8:00- 8:20 التكنولوجيا الحديثة في تعليم اللغة العربية د. عبد المحمود إدريس إبراهيم- جامعة الزعيم الأزهري 5- مناقشة: 8:20- 8:40 اليوم الثاني: الاثنين 12 محرم 1431هـ الموافق 28 ديسمبر 2009م. الجلسة الأولى: 9:30- 12:20 رئيس الجلسة د. عبد الكريم علي عبد الحميد جرادات. 1- الورقة الأولى 9:30- 9:50 تصميم وإنتاج مواد تعليمية باستخدام الوسائط المتعددة في تعليم اللغتين العربية والإنجليزية تجربة بروناي دار السلام د. عبد الرازق حسن – إدارة تطوير المناهج – وزارة التربية سلطنة بروناي ملخص البحث: يحاول هذا البحث التعريف بتجربة بروناي دار السلام في الإفادة من تطبيق التقنيات الحديثة في العملية التعليمية ، ضمن مشروع تطوير الجودة في التعليم ، و ذلك بتصميم مواد تعليمية باستخدام الوسائط المتعددة / يتم فيها دمج النصوص المكتوبة و المؤثرات الصوتية، و الرسوم المتحركة و الثابتة ، و الصور التوضيحية ، تنتج على الأقراص المدمجة CD ، كما توضع هذه المواد التعليمية في موقع خاص على الشبكة العالمية يتبع لوزارة التربية web based courses حيث يتم التعلم عبر الشبكة العالمية internet. ويوجز القول في فوائد استخدام الشبكة العالمية كوسيلة مساعد في التعليم المدرسي، حيث تسمح بممارسة أنشطة تعليمية مختلفة. و يستعرض بإيجاز مراحل و خطوات تصميم و إنتاج منهج تعليمي مزود بتقنيات الوسائط المتعددة. كما يعرض نماذج تطبيقية لبعض الدروس المعدة ، المزودة بتقنيات الوسائط المتعددة مع تبيين محتويات القرص التعليمي ، و مكونات كل درس. و يمكن صياغة أهداف البحث في الإجابة عن السؤالين التاليين: 1. ما فوائد الوسائط المتعددة باستخدام الحاسوب في العملية التعليمية و ما طرق استعمالها؟ 2. ما خطوات تصميم و إنتاج مواد تعليمية باستخدام الوسائط المتعددة و كيفية ذلك؟ 2- الورقة الثانية : 9:50- 10:10 الفيديو التفاعلي وتعليم اللغات بالوسائط المتعددة د. أحمد صلاح الدين عبد الله- جامعة السودان المفتوحة مقدمة لاشك أن ثورة تكنولوجيا المعلومات ، والتقدم التكنولوجي في وسائل الاتصال ، أدى الى ظهور أنظمة تعليمية إبتكارية و إبداعية جديدة تعرف بالتعليم الإلكتروني. ولم يعد استخدام هذه التقنيات وتوظيفها في المواقف التعليمية ترفاً بل أصبح ضرورة ومطلباً حيوياً لما تقدمه هذه المصادر من نقلة نوعية في إعادة صياغة وتطوير المواقف التعليمية. ويعد الفيديو التفاعلي من أهم هذه المصادر لما له من أثر ايجابي في تحسين مهارات التعليم والتعلم، من حيث تقديمه للمعلومات بطرق مختلفة، وتوفيره فرص التفاعل بين المتعلم والمادة التعليمية ووفقاً لسرعة المتعلم الذاتية، والاستفادة من خصائص كل من الفيديو والحاسوب في عرض المادة التعليمية . لذلك كان من الضروري على كل معلم يعيش في العصر الشبكي أن يكون ملما بخصائص الفيديو التفاعلي ومميزاته واستخداماته ليتمكن من توظيفه في المواقف التعليمية . وقد ظهرت مؤتمرات الفيديو ومنتدياتها نتيجة للتطبيق العملي لهذه التقنية والتي تمخضت عنها ثورة هائلة في تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات وهى تعتبر أحد الاتجاهات الحديثة لتطوير التعليم باعتبارها وسيلة اتصال تفاعلي بين المعلمين والمتعلمين، وتمتاز بتوفير بيئة تعليم وتعلم قريبة من الواقع . الفيديو التفاعلي يعد الفيديو التفاعلى من الاتجاهات الحديثة لتكنولوجيا التعليم باعتباره أهم وأحدث أدوات تفريد التعليم ، وهو نظام يجمع بين إمكانيات وخصائص الفيديو والحاسوب ، ويعتمد على أساس الخصائص التفاعلية للحاسوب بحيث تكون برامج الفيديو وبرامج الحاسوب تحت تحكم المتعلم سواء فى التشغيل أو الحصول على مصادر التعلم أو اختيار التتابعات المطلوبة من لقطات الفيديو أو الصوت أو النصوص أو الرسوم أو الصور وغيرها ( محمد عطيه خميس، 2003) . وتقدم هذه المعلومات السمعية والبصرية وفقاً لاستجابات المتعلم ، وفيه يتم عرض الصوت والصورة من خلال شاشة العرض تعد جزءاً من وحدة متكاملة تتألف من جهاز الحاسوب ووسائل لإدخال البيانات وتخزينها . ويمكن تعريف الفيديو التفاعلي بأنه : "برنامج فيديو مقسم إلي أجزاء صغيرة تتكون من تتابعات حركية وإطارات ثابتة ، وأسئلة وقوائم ، وتكون استجابات المتعلم عن طريق الحاسوب هي المحددة لعدد تتابع لقطات أو مشاهد الفيديو ، وعليها يتأثر شكل وطبيعة العرض. وبذا يتضح أن الفيديو التفاعلي هو دمج بين تكنولوجيا الفيديو والحاسوب من خلال المزج والتفاعل بين المعلومات التي تتضمنها شرائط واسطوانات الفيديو ، وتلك التي يقدمها الحاسوب ، لتوفير بيئة تفاعلية تتمثل في تمكن المتعلم من التحكم في برامج الفيديو متناسقة مع برامج الحاسوب باستجاباته واختيارات وقراراته . ويحقق الفيديو التفاعلي بيئة تعليمية فردية يستخدم فيها كل من الفيديو التعليمي والحاسوب كعامل مساعد فى التعليم ، وهو نظام يعمل على تقديم دروس تعليمية للمتعلمين بعد أن يتم تسجيلها على شريط فيديو ويكون جهاز الفيديو متصلا بالحاسوب الذى يعمل على ضبط حركة الفيديو ( توفيق مرعى، محمود الحيلة ، 1998 ) هذا ويختلف الفيديو التفاعلي عن الوسائط المتعددة ، حيث يتم عرض الصور الثابتة والمتحركة، والرسوم المتحركة ، والرسوم البيانية ، ولقطات الفيديو والمؤثرات الصوتية، كل ذلك في برمجيات الوسائط المتعددة على شاشة واحدة ، وينتقل المتعلم بين جميع هذه العناصر ذهنياً ، أما في حالة الفيديو التفاعلي ، فيتم عرض لقطات الفيديو مجزأة كل منها في شاشة مستقلة ، أي أن العرض يعتمد على نظام الشاشات المتعددة لعرض العناصر المختلفة ، بالإضافة إلي أن الحاسوب يوفر الفرص للتفاعل الذي يمنح المتعلم القدرة على التحكم تبعاً لسرعته الذاتية ، وكذلك المسار والتتابع، وكم المعلومات التي يحتاجها كيفما يريد وبالطريقة التي تناسبه . وكذلك يختلف الفيديو التفاعلي في برامجه عن برامج الفيديو الخطي فالبرامج على شرائط الفيديو تكون خطية ، حيث يعرض البرنامج على المستخدم من أوله حتى آخره ، وعليه يكون تقديمه بشكل منطقي أي يكون للبرنامج بداية ونهاية . أما في حال الفيديو التفاعلي ، فالمعلومات تعرض من خلال البرنامج بطريقة غير خطية، حيث يوفر الحاسوب بيئة تفاعلية تتمثل في قدرة المتعلم على التحكم في سرعته الذاتية ، وكذلك المسار الذي يتبعه خلال البرنامج ، أي أن برنامج الفيديو التفاعلي يتم بطريقة غير خطية وهذا ما يفتقده الفيديو الخطي . 3- الورقة الثالثة: 10:10- 10:30 التعليم التعاوني إستراتيجية مقترحة لتدريس اللغة العربية د. عبد الله محمد محمد عمارة خبير مناهج – خبير الأمانة العامة (جامعة الدول العربية) مدير المكتب الفني لوزير التربية والتعليم- جمهورية مصر العربية 4- مناقشة 11:30 - 11:50 5- استراحة 11:50- 12:20 الجلسة الثانية: 12:20- 1:20 رئيس الجلسة د. عبد الرحمن محمد أحمد كدوك 1- الورقة الأولى: 12:20- 12:40 مقترح لتصميم مركز مصادر تعلم لترقية معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها وفق أساليب تقنيات التعليم عن بعد د. سعاد عبد الرحيم البشير رئيس وحدة تحليل وتصميم نظم المادة التعليمية المطبوعة جامعة السودان المفتوحة مستخلص الورقة تطل على نافذة العالم اليوم العديد من المشكلات التعليمية والتربوية والمتمثلة في الزيادة المضطردة في المعلومات والتطور السريع في التقنيات والزيادة السريعة في عددية السكان، اضافة الى ماتفرزة الحروب من نازحين ولاجئين ومساحات ارضية واسعة الدول النامية خاصة لذا كان لابد من وقفة لمراجعة مدخلات وعمليات الانظمة التعليمية من خلال مخرجاتها والتغذية الراجعة التي تساعد في البحث عن الحلول المناسبة لمواكبة هذا التطور وحل المشكلات. وقد تناولت هذه الورقة ركنا اساسيا للعملية التعليمية وهي ترقية أداء معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها كشريحة من الشرائح التي تحتاج منا الى مساهامات تنمي من أساليبها لتواجه بدورها تلك المشكلات ويتم ذلك عبر انظمة تعليمية تتناسب مع التطور التقني والمتمثلة في مراكز مصادر التعلم وأساليب التعليم عن بعد لدرء تلك المشكلات. ومن اهداف هذه الورقة التعرف على: مفهوم تقنيات التعليم كنظام يسهم في تعليم وتدريب معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها التعليم عن بعد كنظام تعليمي له دوره الواضح في التنمية ورفع كفايات معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها اساليب ترقية أداء اعضاء هيئة التدريس و معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها والمستفيدين من الطلاب والباحثين والعاملين في المؤسسة التعليمية وفق نظم مراكز مصادر التعلم والتعليم عن بعد التصميم المقترح من قبل مقدم الورقة لمركز مصادر التعلم والذي يوضح نظام متكامل لاقسام المركز المقترح وأسسه وكييفية تصميمه وخارطة توضح المبنى المقترح. وتم التركيز على بعض الوسائل المستخدمة في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها وعرض اللوح الالكتروني E-beam لاهميتها وشمولها وسهولة استخدامها، كما تناولت الورقة. التوصيات انشاء مركز مصادر للتعلم بطريقة علمية الاهتمام بتدريب معلم اللغة العربية للناطقين بغيرها عن طريق الاساليب التقنية الحديثة. زيادة ساعات التدريسية لمادة تقنيات التعليم. الربط بين النظرية والتطبيق في تدريس مادة تقنيات التعليم ادخال الحاسوب كمادة اساسية وساعات تدرسسية تتناسب والمواد التربوية الاخرى. نشر ثقافة الجودة الشاملة في المعاهد والجامعات الخاصة لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها وتدريب معلمي اللغة العربية وتطبيق معاييرها الاهتمام بالبية التعليمية كركن اساسي للمنظومة التعليمية تحديد ميزانية خاصة لتقنيات التعلم الاهتمام بوضع الاستراتيجيات والخطط التعليمية ومتابعة تنفيذها ازالة الامية التقنية من معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها بالتدريس المستمر. ادخال نظام اندية الانترنت والراديو والسمنارات وورش العمل والندوات تنفيذ التوصيات التي ترد بعد المؤتمرات ومتابعتها من قبل المؤسسات ومتخذي القرار. الاستفادة من المساحة الشاسعة بمعهد الخرطوم الدولي للغة العربية للناطقين بغيرها لانشاء مركز مصادر تعلم يسهم في توفير الوسائط والوسائل التعليمية التقنية للناطقين بغيرها وبها. 2- الورقة الثانية: 12:40- 1:00 تجربة معهد اللغة العربية لغير الناطقين بها- دمشق في استخدام التقنيات الحديثة د. أحمد حاجي صفر- معهد اللغة العربية - دمشق 3- مناقشة : 1:00- 1:20 4- صلاة الظهر. الجلسة الثالثة: 2:00- 3:00 رئيس الجلسة د. محمد العادل رئيس الجمعية التركية العربية للتربية والثقافة والفنون 1- الورقة الأولى : 2:00- 2:20 تجربة المجلس الثقافي البريطاني في استخدام التقنيات الحديثة في تعليم اللغة الإنجليزية الأستاذة/ بدور علي – خبير بالمجلس الثقافي البريطاني BC English Language Programme English Global Product Learning English • LearnEnglish Family The LearnEnglish Family product supports parents looking to help their children’s learning of the English language outside of the classroom. UK research shows that when parents help their children with their learning outside of the classroom, the academic performance of the child in the classroom improves. Furthermore, when teachers and parents work together, the chances of children being successful in their learning increase. The site: www.britishcouncil.org/learnenglish/parents , developed for parents looking to help their children (three-to-nine years old) with learning English outside of the classroom. It is complement our www.britishcouncil.org/kids.htm site. Parents can sign up to these pages for free to ensure they have access to new resources and guidance as they are produced. They can also register to get access to even more resources, such as a guide to pronunciation and a resource to download songs. • LearnEnglish Mobile: Extending the LearnEnglish Mobile product that was released in April 2008, this will feature a range of learning content developed for delivery via mobile phones and devices such as hand-held computers “SMS Everyday English Quiz” Another interesting service from British Council coming up with the English Test, it is the SMS interactive that will challenge customer English skill. A quiz will be sent to subscribers everyday with the choice of answers. Customers will reply back by choosing the right answer and send back to the service number. • LearnEnglish Second Life for teens: www.youtube.com/britishcouncil4teens gives students the opportunity to practise their English and meet other learners of English. Features include LearnEnglish activities, quests, a life-size chess game and virtual representation of the UK with icons such as the London Eye. • LearnEnglish Audio New pages on the www.britishcouncil.org/learnenglish-podcasts.htm provide a podcast three times a week for a period of at least six months alternating between different learner levels/interest groups, e.g., themed content for adults at intermediate; a magazine-style programme for young adult elementary; business for professionals at intermediate and above, and poems and stories content for young learners. All the material has accompanying online and/or paper (pdf) support materials to help users learn or practise their English. There are two main offers aimed at older teenagers and adults: • audio versions of texts available online from LearnEnglish Central Themes, Stories and Poems; and texts for Professionals (CEF levels B2-C2) • an audio magazine programme aimed at Elementary learners of English (would-be CEF level A2) Note: there are also some links to audio for Kids (CEF level B2+) How does it work? All the audio products are offered in mp3 format. Users can listen live online by clicking on 'play in popup'; or save the audio files to their computers and/or mp3 players to listen to later by clicking on 'download'; or subscribe to the podcasts so that the audios are delivered directly to their computers. Materials Included in LearnEnglish Audio 1. LearnEnglish Central Themes, Stories and Poems Web pages with online activities, audio files, paper (pdf) support. A new theme is delivered every Mondaywww.britishcouncil.org/learnenglish-podcasts-theme.htm , and a new Stories-or-poems is delivered every Wednesday www.britishcouncil.org/learnenglish-podcasts-stories-poems.htm 2. LearnEnglish Professional www.britishcouncil.org/learnenglish-podcasts-professionals.htm with online materials and audio files. A new audio file is delivered (or made available) every Friday. • LearnEnglish Prodcast magazine A magazine-style programme between 20-30 minutes long, featuring differing types of spoken texts for extensive listening practice and ending with a more pedagogic section focusing on language usage. Accompanying tasks online or in print/pdf format give several hours of exploitative practice and learning material. • E Newspapers and Magazines A series of 36 articles designed to promote the British Council and English language learning in regional and national newspapers and magazines, with accompanying audio for all the articles. Each article contains a manageable chunk of language at intermediate level; grammar explanations and exercises; cartoons, trivia boxes and word games. BC English Language Programme English Global Product Teaching English 1. TeachingEnglish – Training Videos TeachingEnglish – Training Videos provide high-quality, entertaining and instructive video and paper-based materials to help EL teachers reflect on their teaching and learn from the practice of other teachers. The videos focus particularly on helping teachers overcome the obstacles that stop students speaking English. While all teachers of English will find them interesting, the video and supporting training materials may be particularly appropriate to state school teachers of English with less experience or with lower levels of training, or with trainee English teachers. It consists of the following: • DVD: called TeachingSpeaking : www.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/training/training-videos The DVD features 9 short programmes on aspects of teaching speaking. We see footage of and interviews with Thai teachers of English from state primary and secondary schools interspersed with commentary from a UK teacher trainer. Each is about 6 minutes long and has optional subtitles in English, Arabic, Mandarin and Spanish. Topics include: Rapport: www.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/training/training-videos/2-rapport Pronunciation: www.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/training/training-videos/3-pronunciation-individula-sounds Ativities : www.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/training/training-videos/ 6-activities Fluency : www.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/training/training-videos/ 9-fluency • The Study Book: The DVD is enclosed in a study book, which provides materials for teachers to work independently and focus on their own practice. Activities enable teachers of English to reflect on and develop their skills in teaching speaking, using the video as a resource. • Teaching Speaking trainers’ guide The trainers’ guide provides a detailed programme-by-programme guide to how to get the best out of the DVD and materials. It will help even relatively inexperienced trainers use the material as the basis of a course in teaching speaking. Flexible plans and additional activities mean that the course can be adapted to best suit local conditions. The trainers’ guide can be offered to local partner institutions. • TeachingEnglish – Training Videos on-line offer On the TeachingEnglish website: WWW.teachingenglish.org.uk/transform/teachers/trainng/training-videos The training videos are offered: - To be watched online with simple viewing tasks - In formats that can be downloaded for viewing on mobile devices 2. TeachingEnglish – Your Global Home The British Council used to maintain a number of teaching-related websites, including TeachingEnglish, SearchEnglish and Language Assistants and communities (Hornby, ELTecs, BritLit), but we have now brought all this content together in one website: www.teachingenglish.org.uk. The new website has a modern Web 2.0 appearance, contains multimedia features such as audio and video, and offers lots of opportunities for teachers to interact using, blogs, wikis, comments, content rating and polls. The site offers free, quality-assured classroom materials for teachers include lesson plans, worksheets, teaching tips and ideas and articles to help them with their professional development. There is also information on teacher development courses, qualifications and professional conferences available from the UK and from the British Council. Many of those courses can be delivered face-to-face or online Users can register on the WWW.teachingenglish.org.uk in order to take full advantage of the Web 2.0 features. It is organized into four main areas: TRY offers free teaching materials for the classroom. Visit:www.teachingenglish.org.uk/try THINK offers free articles and discussions about teaching methodology – including contributions from leading UK experts and an ELT glossary TALK includes forums where teachers can meet other teachers around the world to discuss ideas, get advice and keep blogs. The section can facilitate closed groups so that Teachers Associations can have their own private space TRANSFORM provides teachers with resources and information for their professional development and qualifications, including sections on specialist areas such as CLIL and teaching young learners Who is teaching English For? The site is mainly for English language teachers, but the “transform” area is of interest to teachers, professional associations and policy-makers alike. 2- الورقة الثانية: 2:20- 2:40 3- مناقشة: 2:40-3:00 الجلسة الرابعة: 7:00- 9:00 رئيس الجلسة د. عبد الله محمد محمد عمارة 1- الورقة الأولى: 7:00- 7:50 تجربة مؤسسة غرناطة في إنتاج برمجيات تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها الأستاذ/ طارق مخلوف الأستاذ/ رمزي رمضاني 2- صلاة العشاء 7:50- 8:00 3- الورقة الثانية: 8:15- 8:35 استخدامات الإنترنت في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها المهندس/ عمر طه عثمان طه مدير شركة ثابت للاتصالات 4- الورقة الثالثة: 8:35-8:55 دراسة وصفية لبرنامج تعلم العربية فوراً وتيسير العربية لغير الناطقين بها باستخدام الحاسوب الأستاذ/ أحمد محمد أحمد أبكر نتائج الدراسة 1) وضح أن برنامج تعلم العربية فوراً وبرنامج تيسير العربية لم يتناسبا مع المستوى الذي وضعا له. 2) لم يراعي معدو هذين البرنامجين الأسس والمعايير اللغوية التي ينبغي أن تراعى كما يلاحظ ذلك من خلال التحليل والمناقشة . 3) أهداف البرنامجين ليست واضحة ولم يوضح البرنامجان كيفية التثبيت من تحقيق تلك الأهداف. 4) تأكد أن البرنامجين غير مناسبين من حيث المهارات وعناصرها . 5) لا يتلاءم البرنامجان مع حاجات المتعلم . 6) إن الجهد المبذول في تعليم العربية لغير الناطقين بها عبر التقنية الحديثة قليل جداً ويأتي من فئات غير عربية ، كما أوضحت تحليلات ونتائج هذه الدراسة . 7) وضح جلياً أن مصممي تلك البرامج تجاوزوا اللغة العربية الفصحى إن في ميلهم نحو العامية أو الأخطاء اللغوية . مقترحات لتغطية بعض أوجه القصور في البرنامجين : 1- لابد أن تودع مثل هذه البرامج لدى المختصين في مجال تعليم العربية لغير الناطقين بها. 2- الجهات المنفذة يجب أن تضع خطة للتقويم مستمرة لمعرفة تقدم المتعلم في المادة . 3- الاعتماد على نتائج الدراسات في مجال تحديد قوائم الشيوع لانتقاء المفردات الشائعة. 4- عدم استخدام اللهجة العامية طالما أن الهدف تعليم اللغة العربية الفصيحة . التوصيات:- 1. نوصي مؤسسات العمل العربي العاملة في مجالات التربية والثقافة والعلوم ، بالعمل على نشر اللغة العربية عبر الأنظمة التقنية الحديثة عبر الحاسوب والإنترنت وأن يتم التخطيط لذلك وفق رؤية علمية تأتي من أهل التخصص والخبرة.. 2. تصميم برامج تعليمية عبر الحاسوب يراعى فيها التنوع في النشاط المطلوب من المتعلم ، وابتداع الوسائط التقنية التي تخلق التفاعل بين المتعلم والبرنامج المعين . 3. أن ينظر إلى هذه التقنية الحديثة في مجال التعليم وحزمها التقنية ، على أنها وسائل تعين في تحقيق تعلم وتعليم أفضل . 4. دعوة المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم الاجتهاد إلى وضع معاجم متخصصة مواكبة للتطور العلمي الحادث في مجال تعليم اللغة العربية عبر الحاسوب . 5. دعوة المؤسسات العاملة في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها إلى إنشاء أقسام لإعداد و تدريب المعلمين على الاستخدام الأمثل للحاسوب في التعليم . 6. ضرورة تكامل الادوار والتنسيق بين المؤسسات العاملة في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها لإنتاج برامج تعليمية باستخدام الحاسوب تسهم على ضمان مكانة اللغة العربية العالمية والاستعانة بالجهات ذات الاختصاص والخبرة في مجال إعداد المواد التعليمية وبناء مناهج تعليم اللغة العربية والمختصين في مجالات برمجة اللغة عبر الحاسوب . 5- مناقشة: 8:55- 9:15 اليوم الثالث: الثلاثاء 13 محرم 1431هـ الموافق 29 ديسمبر 2009م الجلسة الختامية : 9:30- 11:30 - كلمة الدكتور محمد العادل رئيس الجمعية التركية العربية للتربية والثقافة والفنون. - التوصيات. - كلمة ختامية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق