السبت، 27 أبريل، 2013

خطة البحث والتنظيم الشكلي للرسالة العلمية



بسم الله الرحمن الرحيم

خطة البحث والتنظيم الشكلي للرسالة العلمية
*       مقدمة
   واحد من أهم جوانب تنفيذ البحث يتمثل فى وضع الخطة الرئيسة التى سيتبعها الباحث فى تنفيذ البحث.
     وتشتمل الخطة على وضع الخطوط الرئيسة لجلب المعلومات والإحصائيات وتحديد العناصر أو المتغيرات التي سوف يبدأ الباحث فى معالجتها وذلك بتحديد نوع المجتمع الذى سوف يأخذ منه المعلومات والتحديد المكاني لمجتمع البحث والزمن الذي يبدأ فيه البحث والزمن الذى سينتهي فيه من جميع المعلومات والبيانات والإحصائيات وتحليلها ووضعها فى تقريرها النهائى.
    وفى نفس الوقت يحدد الباحث فى الخطة التى سوف يتبعها كمية أفراد العينة ونوع الإدارة التى سوف يستخدمها فى جلب المعلومات ونوع الوسائل والاختبارات الإحصائية التى سوف يعالج بها الاحصائيات.
1.      المقدمة (التمهيد)
- الهدف الأساسى من المقدمة أو التمهيد فى الخطة هو إلقاء الضوء على مشكلة الدراسة بصورة عامة.
-توضح إحساس الباحث بالمشكلة ورغبته في المساهمة فى حلها.
-     توضح (بإيجاز) بعض الدراسات التي أوصت بإجراء هذا البحث (إن وجدت).
وهنالك عدة عوامل تؤثر على الباحث فى اختيار موضوع أو مشكلة البحث . مثل:
(أ‌)   الاهتمامات الهويات الشخصية.
(ب‌)     قضايا ومشكلات مرتبطة بالتخصص.
(ج‌)       اهتمام الرأي العام بموضوعات معينة أو مشكلات معينة فى مجال التربية والتعليم.
(د‌)         توفر الدعم المادي فى مجالات تربوية معينة للبحث.
(ه‌)      توفر إمكانات إجراء البحث.
(و‌)        مراجعة نتائج دراسات سابقة.
2.    مشكلة الدراسة
*       بعد تحديد الإطار العام لمجال البحث ، لابد للباحث من التحديد الدقيق لمشكلة الدراسة.
*       تعرض مشكلة الدراسة بصورة واضحة ومحددة وأن يحدد الباحث جوانب الأصالة والعمق في المشكلة.
*       البعض يعرض المشكلة فى شكل سؤال واحد رئيسي. والبعض الآخر يفضل عرضعها فى صورة مجموعة أسئلة.
*       والبعض الآخر يعرضعها في شكل عبارة واحدة أو عدة عبارات
*       وعند اختيار مشكلة الدراسة لابد من التأكد أن موضوع البحث :-
-       له قيمة وأهمية.
-       توفر المراجع المكانية.
-       اختيار البحث فى حدود الإمكانيات المادية والبشرية والزمنية المتوفرة.
-       عدم اختيار مشكلة كبيرة ومتشعبة بحيث يصعب على الباحث إلالمام بجميع جوانبها.
3.    فروض البحث أو أسئلة البحث
   بعد تحديد مشكلة البحث، لابد للباحث من تحديد المعيار الذي سوف يجمع في ضوئه المعلومات والبيانات وهذا المعيار إما أن يكون (أ) أسئلة أو (ب) فروض
    وفرض البحث Hypothesis  هي الحلول الممكنة التى يفرضها الباحث للمشكلة ، وذلك بناء على ما تكون لديه من خلفية مقروءة أو مسموعة أو مرئية للمشكلة قيد الدراسة.
    والفرض هو معيار – كما أوضحنا سابقاً- يساهم فى تجميع المعلومات التي تسمح للباحث قبول أو رفض الفرض الذى وضعه لحل المشكلة.
     ويمكن استخدام الفرض فى البحث الوصفي التحليلي ولكن فى الغالب تستخدم الفروض في البحوث التجريبية. ويمكن أن تغني أسئلة الدراسة عن الفروض فى البحوث الوصفية.
4.    أهداف البحث
الأهداف توضع فى الخطة مايأتى:-
*       هل البحث يضيف إلي المعرفة في المجال الذي أجريت فيه الدراسة؟
*       هل البحث رائد وجديد أم تقليدي؟
*       تقديم مقترحات أو تصورات يكون لها الأثر و المساهمة فى حل المشكلة.
وعليه :
   أهداف الدراسة ليست تكرار لأسئلة الدراسة  وإنما تحديداً دقيقاً لما هو مطلوب من أسئلة الدراسة . وغالباً ما تكون للدراسة أهداف بعدد أسئلة الدراسة . ولكن يمكن أن تحقق الدراسة أهداف تذكرها أسئلة الدراسة.
     وبناءً عليه لابد لأهداف الدراسة أن تكون:-
-       واضحة ومحددة ويمكن قياسها.
-       دقيقة ووثيقة الصلة بمشكلة الدراسة.
-       قابلة للتحقيق فى ضوء الوقت والجهد المخصصين للبحث.
5.    أهمية البحث
   أهمية البحث ترتبط باسئلة الدراسة وأهدافها وموضوع البحث. لذا فإن
        أهمية الدراسة لابد أن توضح:-
-       مايمكن أن يقدمه البحث فى حل المشكلة.
-       الإضافة العلمية فى مجال التخصص.
-       الإضافة العملية فى مجال التخصص.
-       الإحصاءات ذات العلاقة المباشرة بموضوع البحث.
6.    الإطار النظرى
     فى المدرسة المصرية (يكتب الإطار النظرى) أي المنطلقات الفكرية التي تقوم عليها الدراسة خاصة في العلوم التربوية والفنية والفلسفية . وهنا يوضح الباحث أن قرأ العديد من المراجع ليتوصل الى موضوع الدراسة.
    ولكن فى المدرسة الأمريكية لايحتاج الباحث لهذا الجزء فى الخطة .، ويكتفي بإيراد هذا الجزء في الفصل الثاني من الدراسة.
7.    حدود الدراسة   (Delimitation of the study)
      هى الجوانب المهمة التى يجب أن لا يغفلها الباحث فى توضيح ماهية المشكلة. وعلى الباحث توضيح حدود الدراسة الموضوعية – المكانية – الزمانية – البشرية.
  - حدود الدراسة تؤثر سلباً أو إيجابياً على أهمية الدراسة.
    - حدود الدراسة توضح مدى إمكانية إجراء الدراسة.
   - لابد من توضيح السبب أو الأسباب التي جعلته يحصر بحثه في هذه المجالات دون غيرها أو في المدة الزمنية دون سواها.. حتى لايكون التحديد مجرد رغبة الباحث فى الانتهاء من دراسته فى أقل زمن ممكن.
8.    قصور البحث (limitation of the study)
             حدود الدراسة يحددها الباحث ولكن قصور البحث يكون مفروضاً عليك من الخارج وفى الغالب الاعم لا يستطيع الباحث التحكم فيه بنسبة 100% وبالتالي يصبح نقصاً وقصوراً فى البحث.
     على الباحث بكل شجاعة الاعتراف بمواضع القصور وذلك دائماً يحدث بعد إكمال البحث.
      جوانب القصور ليست من الضروري أن تكون من عدم دقة الباحث وإنما في الغالب تحدث نتيجة طبع البحث.. ولاننا بشر نصيب ونخطئ.
     ومن أمثلة القصور: عدم التأكد من تمثيل العينة لمجتمع البحث تمثيلاً دقيقاً وكاملاً (خطأ التقرير) أو (عوامل الصدفة في اختيار العينة).
9.    مصطلحات البحث(Definition of terms)
           العلماء يتصلون مع بعضهم البعض بلغة المصطلحات العلمية المتفق عليها.
المصطلح يمكن أن يكون له عدة مفاهيم .. وعلى الباحث أن يعّرف المصطلح إجرائياً .. ويلتزم بهذا التعريف فى جميع صفحات بحثه . وهنالك ثلاثة أنواع للمصطلحات:-
(أ‌)                المصطلحات اللغوية و مصدرها القاموس.
(ب‌)           المصطلحات الاصطلاحية .. تعريف العلماء العلمى للمصطلح.
(ج‌)             التعريف الإجرائي ... ماذا يعني المصطلح فى البحث.
    ويمكن أن يورد الباحث اولاً التعريف الإجرائي. وثانياً التعريف الاصطلاحي، ثم يأخذ من التعريفين التعريف الذي سوف يلتزم به في البحث.
   - ويمكن ألا يذكر إطلاقاً أي من التعريفين (اللغوي والاصطلاحي) ويورد فقط التعريف الإجرائي.
   - ويمكن أن يورد عدة تعريفات اصطلاحية ، ثم يختار من بينها تعريفاً يقول أنه سوف يلتزم به في البحث .. وبالتالي يكون قد حول التعريف الاصطلاحي إلى تعريف إجرائي.
10. عنوان البحث / موضوع البحث (Research Title)
     - يكتب في صفحة الغلا ف.
- بعد كتابة الخطوات التسع التى تمت الإشارة إليها سابقاً .. يمكن أن يتوصل الباحث إلى عنوان دقيق ومحدد لموضوع بحثه. ومن أهم مواصفات عنوان البحث:-
أ. أن يعكس موضوع البحث بدقة.
ب. أن يتماشى مع محتوى وفصول البحث.
ج. أن يكون مختصراً (لايتجاوز 19 كلمة).
د. أن يحتوي على البعد الزمني والمكاني ويحدد متغيرات الدراسة وتساؤلاتها.
- خطة البحث بعد إجازتها بواسطة السمنار أو الأستاذ المشرف يمكن تحويلها بسهولة إلى فصل أول في الدراسة.
*في المدرسة المصرية لابد أن تشتمل الخطة على:
 1. المراجع.
2. الدراسات السابقة.
* في المدرسة الأمريكية، المراجع والدراسات السابقة تكتب في الرسالة .. والخطة كلها تقتصر على مدى صلاحية الموضوع.
المراجع لكتابة الخطة
-       صالح العساف ، دليل الباحث فى كتابة العلوم السلوكية ، البهاض ، المملكة العربية السعودية ، مكتبة العبيكان 1430م.
-       التجانى شيعور ، البحث العلمي وأساسياته ، الرياض، وكالة تر للرعاية والنشر 1995م.
-       آدم الزين محمد ، الدليل الى منهجية البحث وكتابة الرسالة الجامعية ، الخرطوم جامعة الخرطوم.
-       محمد فقير مرسى ، البحث التربوى ، أصوله ومناهجه ، القاهرة عالم الكتب ط5 2001م.
ضوابط "مقترحة" للتنظيم الشكلى للرسالة العلمية
       تشترط بعض الكليات والأقسام الجامعية أن تنظم الرسائل العلمية وتطبع في نظام خاص قبل مناقشتها ، حتى تأخذ جميع الرسائل التى يعدها الطلاب بالكلية شكلاً خارجياً وداخلياً موحداً.
   ولقد لاحظ كاتب هذه الورقة أن الرسائل العلمية التي يعدها طلاب الدراسات العليا بقسم التربية تختلف فيما بينها من حيث الشكل الخارجي والتنظيم الداخلي . فمن حيث الحجم مثلاً ، قدمت رسائل فى القسم مكتوبة على ورق من حجم الفلوسكاب ، وأخرى مكتوبة على ورق من حجم " الكوارتو" .... وإذا نظرنا إلى تنظيم الرسائل من الداخل فسنجد من الاختلافات فى ترتيب محتوياتها واقسامها ما لايمكن حصره .
   الهدف الأساسي لهذه الورقة هو وضع ضوابط وتوجيهات ومقترحات يمكن أن تساعد طلاب الدراسات العليا بقسم التربية في الارتقاء بمستوى عرض بحوثهم فيما يختص بشكلها الخارجي والداخلي.
1.  فيما يختص بالتنظيم العام لاقسام الرسالة :-
تتضمن الرسالة الأقسام الآتية:-
أ‌.          خلاصة الرسالة: (Summary).
-تقدم خلاصة الرسالة مع النسخة الأصلية المعدة للمناقشة وتجلد منفصلة عن الرسالة.
   ب. ملخص الرسالة :(Abstract).
- يتكون من 100 إلى 500 كلمة ويوضع داخل الرسالة بعد صفحة العنوان.
- ملخص البحث عبارة عن عرض موجز ودقيق وسريع لموضوع البحث وخطته والأساليب والطرق المستخدمة في جميع البيانات، وأهم ماتوصل إليه الباحث من نتائج وتوصيات.
  ج. صفحة العنوان : (Title Page).
  د. صفحة الرسالة :( letter Page).
  ذ. الإهداء: (Dedication)
  هـ. صفحة الآية.
  و. الشكر والتقدير.
 ز.الفهرست (المحتويات) (Table of Contents).
 ح.قائمة الجداول (List of Tables).
  ر.قائمة الأشكال (List of Figures)
  ى.متن الرسالة (         Text of thesis)  عبارة عن جميع فصول الرسالة(خمسة فصول).
ك. مصادر (مراجع البحث)(Bibliography)
م. الملاحق (إن وجدت)(Appendixes)
ن. السيرة الذاتية للباحث(Auto biography) إذا رأى الباحث داعياً لها.
ت. السيرة الذاتية يمكن أن تكون لها أهمية وترتبط بالبحث خاصة فى رسائل الدكتوراه.
2. فيما يختص بشأن طبع الرسالة وأسلوب الكتابة
أ. حجم الحروف:-
    يجب على الباحث عند طباعة بحثه استخدام الحروف القياسية العادية (Standard)أو الحروف الكبيرة "Pica" ، وعليه أن يتجنب استخدام الحروف الصغيرة "Elite" إلا فى حالة كتابة الجداول أو الكتابة تحت الرسوم والأشكال.
ب.ورق الكتابة:-
   يجب على الباحث استخدام ورق حجم (A4) أبعاد هذا النوع من الورق هى:-
·        21.5 سم x27.5 سم. أو
·        8.5 بوصة x11 بوصة .
وأن يكون مناسباً من حيث السمك.
ج. الهوامش:-
    عند الطباعة .. يجب ترك هوامش بعرض (2.75)سم من جميع جوانب الورقة حتى لاتتأثر عملية تجليد الرسالة.
د.استخدام الحروف العادية:-
  - يجب على الباحث أن لايستخدم حروف شاذة أو ذات أشكال غريبة مثل استخدام الحروف الزخرفية أو حروف المخطوطات.
- فى حالة الحوجة إلي حروف أو رموز أو علامات لاتوجد بالآلة الكاتبة يمكن كتابة هذه الحروف أو الرموز أو العلامات "باليد" بعناية تامة بالحبر الشيني الأسود أو القلم الجاف الأسود.
هـ. الحروف الملونة:-
    لايسمح إطلاقاً باستخدام الحروف الملونة في الكتابة ويسمح بها في حالة الرسوم والأشكال بهدف توضيح التفاصيل الدقيقة فقط.
و.أسلوب الكتابة:-
يجب مراعاة التوجيهات الآتية:-
1.    سلامة اللغة:
على الباحث مراجعة الرسالة عدة مرات قبل تقديمها الي لجنة المناقشة لتصحيح مابها من الأخطاء اللغوية وأخطاء الطباعة حتى يكتمل شكل الرسالة وتصبح في أحسن صورة.
   2. ضمير الكتابة أو المتكلم
الرسائل هي تقرير أو إثبات لعمل قام به الباحث وليس نشاط شخصي، وبناءً عليه يجب على الباحث إسناد الكتابة إلى الشخص الغائب  (Third Person)وهذا معناه أن ضمائر مثل "أنا" "ونحن" و" أنت" ... الخ يجب أن ألاتستخدم إلا في حالات خاصة مثل الاقتباس المباشر أو توثيق بعض المقابلات الشخصية .. على الباحث استخدام عبارات مثل"يرى الباحث" " وجد الباحث" ... الخ.
3. التزام الباحث بالكتابة الموضوعية: 
البحث نشاط علمي ، لذا يجب على الباحث عدم استخدام العبارات الإنشائية الأدبية .. وان يحرص على استخدام الجمل القصيرة المترابطة، وعدم الإكثار من استخدام ضمائر الغائب مثل "هو"و"هي" والواجب تحوير تركيب الجمل بحيث تقضى على الرتابة في الكتابة وما قد يسببه ذلك  من ضيق للقارئ.
4.زمن الكتابة :-
بما أن البحث قد تم إنجازه فعلاً ، وما يكتب هو تقرير عّما قام به الباحث من عمل، يجب على الباحث الكتابة في صيغة "الماضي" ... هذا لا يعني عدم استخدام صيغ "الحاضر" والمستقبل" في بعض المواضع في حالة التعبير عن أشياء موجودة وقائمة الأن سوف تحدث في المستقبل ... وعادة ما يلجأ الباحث إلى هذه الاستخدامات في إجراء الرسالة الخاصة بالتوصيات والمقترحات.
5. الترقيم
استخدام الترقيم يحتاج الى دقة ومهارة من الباحث . وعلامات الترقيم هي علامات تتخلل الكتابة لتساعد على تفصيلها وتنظيمهاً تنظيما يساعد القارئ علي فهمها .. وعلى الباحث أن يطلّع على  مراجع النحو والصرف للتعرف على قواعد الترقيم الصحيح.
3.فيما يختص بالاقتباس والتوثيق في الهوامش:-
أ. يجب على الباحث التعرف على الطرق الصحيحة لتوثيق الكتب والدوريات والوثائق.
ب. ارجاع المادة المقتبسة إلى مؤلفها الأصلي.
ج. معرفة طرق الاقتباس المباشرو غير المباشر واقتباس المادة غير المدونة.
4. فيما يختص بتوثيق المراجع:-
أ. الاعتماد على أحدث المصادر والمراجع.
ب. تصنيف المراجع عند كتابتها في مجموعات متجانسة حسب نوعها .. ( الكتب العربية ، الدوريات ، الرسائل العلمية ، مصادر أخرى). المراجع الإنجليزية.
ج. المراجع العربية تكتب أولاً ثم تليها المراجع الأجنبية.
د. ترتيب أسماء المؤلفين أبجدياً.
هـ. تكتب سطور المرجع الواحد على مسافات مفردة مع ترك مسافات مزدوجة بين كل مرجع وآخر.
5. فيما يختص بالملاحق:-
أ. توضع الملاحق في الرسالة بعد المراجع وليس قبلها كما يفعل البعض.
ب. يفصل كل ملحق عن الآخر بورقة ويكتب فى منتصف هذه الورقة رقم "كذا".
ج. الملاحق يوضع بها فقط البيانات الآتية:-
1.    إلاحصاءات.
2.    البيانات الخام.
3.    الجداول ذات الأهمية الثانوية.
4.    الاقتباسات الطويلة.
5.    صور الاستبانات.
6.    القوانين واللوائح الرسمية.
7.    الوثائق الرسمية.
8.    الدراسات التى قام بها الباحث كنشاط جانبي وترتبط بأهداف البحث.
وتنظم الملاحق حسب نوعيتها أو تسلسلها في الرسالة.
6. فيما يختص بلون الغلاف الخارجي للرسائل البحوث:-
     اقترح اللون"الأخضر" شعار لجميع الرسائل التى بجامعة السودان المفتوحة. هذه الضوابط المقترحة لايمكن أن تكون شاملة .. أو متفق عليها ويمكن أن يضاف إليها أو يحذف منها حتى نتوصل إلى لائحة خاصة بالدراسات العليا تكون ملزمة للطلاب في إعداد رسائلهم.

هناك 16 تعليقًا:

  1. دراسة جميلة جدا أخي الفاضل أتمنى لك التوفيق

    ردحذف
    الردود
    1. لك خالص الشكر و التقدير. أرجو إحطار أي شخص يمكن أن يستفيد منها. تحياتي

      حذف
  2. جزاءكم الله الف خير عنا فقد كانت هذه الدراسة خير معين لي في اعداد بحثي لنيل درجة الماجستير بالجامعة وافادتني كثيرا

    ردحذف
    الردود
    1. أسأل الله لك التوفيق في كل أمر يحبه و يرضاه.

      حذف
  3. Dear Dr. That's great I like its detailed way

    ردحذف
    الردود
    1. Thank you very much. Please, endorse it to everybody. Kind regards

      حذف
  4. جزاكم الله خير واكثر من امثالكم

    ردحذف
  5. مزيدا من التقدم فى خدمة البحث العلمى

    ردحذف
  6. جزاك الله خيرا يادكتور واكثر من امثالك ونفع الله بك العباد والبلاد وجعله في موازين حسناتك واطال في عمرك

    ردحذف
  7. جزاك الله خيرا على هذا التلخيص الجامع المانع

    ردحذف
  8. هائلة بصراحة وخفيفة

    ردحذف
  9. سلام عليكم ورحمة الله ياخواني انا محتاج لي عنوان بحث لي نيل درجة البكلاريوس انا بقراء حوسبه احصائية ارجو المساعدة
    زشكرا

    ردحذف
  10. عمل جميل لكن نحتاج الي نمازج بحوث مجازه لتعم الفائده

    ردحذف